مواجهة ازمة الانفجار الذي تعرّضت له بيروت

يوم الثلاثاء 4 آب 2020 ، الساعة 6:07 مساءً بتوقيت بيروت، دوى انفجار مهول هز المدينة مخلفاً على الأقل ٢٢٠ ضحية و٨٠٠٠ جريحًا وخسائر مادية تقدّر ب١٠الى ١٥ مليار دولار، وتاركاً ٣٠٠٠٠٠ شخصاً بدون مسكن.


إثر تلك الفاجعة، عمدت جهات محلية وعالمية الى انشاء خلايا ازمة تهدف من خلالها الى تلبية الحاجات الأساسية و الملحّة للسكان.

بدورها Care by CLESالتي اُنشئت لمساعدة العائلات المتضررة جراء الوضع الإقتصادي، وضعت خلية ازمة طارئة. أنشأت خلية الطوارئ هذه قاعدة بيانات وطوّرت نظام تقييم للاحتياجات وذلك بهدف الوصول الى اكبر عدد ممكن من الأشخاص والعمل على مساعدتهم. وبوجود آلاف المشرّدين والجرحى، برزت الحاجة الملحّة لاعادة تأهيل المنازل وتأمين الغذاء والمواد الصحية وكذلك الدعم النفسي للأشخاص المتضررين.

بوجود آلاف المشرّدين والجرحى، تبرز الحاجة الملحّة للتأهيل المنزلي، تأمين الغذاء والمواد الصحية وكذلك الدعم النفسي للأشخاص المتضررين.

 

لهذه الغاية تعمل Care by CLES حاليًا على:

  • تقديم ٤٠٠٠ قسيمة شرائية للعائلات المصابة لتغطية حاجاتها الاساسية من غذاء ومستلزمات صحية وملبس.
  • إعادة تركيب الزجاج للمنازل المتضررة العائدة لعائلات الأطفال الذين يتلقون المتابعة في مراكزها.
  • تأمين الدعم النفسي عن بعد للاطفال الذين تعرّضوا للصدمة. يقوم فريق المعالجين النفسيين لCLES باجراء جلسات مجانية عن طريق تطبيق Zoom او عبر الهاتف وذلك لمساعدة الاشخاص على تخطي الآثار النفسية للصدمة.
    لمعرفة المزيد الرجاء مراجعة صفحاتنا على فايسبوك وإنستغرام

 

لمزيد من التفاصيل ، يرجى مراجعة صفحة Care by CLES